Sunday, 27 November 2016

Cook Islands Insect Expedition: Funding Granted!

Satellite image of Rarotonga, Cook Islands. Image via Wikimedia Commons. Licence: Public Domain.

As the tagline of this blog suggests, I have a profound interest in the biota and people of the South Pacific. I was fortunate to spend an influential part of my childhood in the Solomon Islands, then managed to work on beetles across the South Pacific for my MSc research. Since I've moved on to studying weevils, I've been very keen to contribute to a greater knowledge of the weevil fauna of the Pacific; but until now I haven't had the financial support, nor a topic that is simultaneously ambitious enough to be useful but also achievable.

The Cook Islands caught my eye about a year or so ago, when I realised that the weevil fauna of the group was essentially unknown. What little was published usually didn't get beyond a mention of "Rarotonga" or "Cook Islands" in the Distribution section of a species account in papers that had a different geographic focus. The superb Cook Islands Biodiversity Database lists 35 species of weevil from the Islands, which included several undescribed species and unidentified taxa. Further investigation of the literature revealed that it wasn't just the weevils that were barely known from the Cooks—few collecting expeditions have been undertaken, and not many insect taxa have published data available.

Holotype of Ptilopodius aitutakii Beaver and Maddison. One of two weevils described from the Cook Islands. Image courtesy of Auckland Museum. Licence: CC: BY.

This lack of knowledge surprised me, given the Cook Islands' strategic location in the South Pacific. Being approximately halfway between Samoa and Tahiti, it's in a key position to test hypotheses of the cause of the eastward attenuation of species richness and diversity that is such a feature of the biogeography of the South Pacific. Much has also been made of the fact that several taxa find their eastward limit around Samoa and Tonga, without having data from Niue or the Cook Islands to ascertain if this eastward limit is truly the case or not. A comprehensive work on the weevils of the Cook Islands would be able to confirm or refute some of these ideas of distribution of species in the South Pacific.

The small size of the islands made them attractive too. Rarotonga, the largest and highest of the group, is still only 62 km2 in area and 650 m at its highest point. Not too much time (in theory at least!) would be required to make comprehensive collection in the available habitats.

The combination of the geographic location of the Cook Islands, and their small size lets me predict that weevil fauna will be fairly small and depauparate. I'm expecting that the total number of species will be around 200 or so. This is also beneficial, as it gives me hope that I may be able to write up the results of any collecting done in a timely and efficient manner. Additionally, although I expect a lot of the species to be endemic to the Cooks, the genera they represent are likely to be widely distributed, which would result in this work giving me a good foundation for further, future work on the weevils of other Pacific archipelagos

So there were the Cook Islands: small enough to collect everywhere in the space of a few weeks, an unknown fauna with a low number of species that could be written up in a short period of time and opportunity for first-hand experience with Pacific weevil taxa. In my opinion at least, this potential project held a lot of promise.

I am honoured that the board of the New Zealand Winston Churchill Memorial Trust considered it to have a lot of merit also. The trust funds overseas travel that bring New Zealanders into contact with other cultures, learn from their experiences and contribute to the community through their research and knowledge. Over 850 fellowships have been granted since the establishment of the Trust in 1965 and includes artists, educators, economists, academics and musicians. It's an impressive list of highly talented people and it's very humbling to be included among them.

The Trust has offered funding to cover two months in the Cook Islands, collecting weevils and other insects on Rarotonga, Atiu, Mangaia and Mitiaro. I expect it to be a great adventure, and one that I hope will prove productive and useful. I plan to go in March 2017, and intend to post semi-regular updates on aspects of the preparation for the trip, the expedition as it happens, and the aftermath of specimen sorting, preparation and identification. I very grateful that the Winston Churchill Memorial Trust has provided support for this expedition, and I'm excited about being able to make a significant contribution to our knowledge of the insects of the Cook Islands.


مصطفى شعبان said...

نقل عفش مكة
فك وتركيب الاثاث يحتاج الى نجارين على خبرة عالية حتى لا يحدث مشاكل فى القطعة ومع تواجد نقل عفش مكة نعمل على توفير كل الخطوات السهلة والآمنة التي يتم من خلالها فك الاثاث بطريقة صحيحة ومنها بداية يتم قيام الفنيين لدينا بتنظيف القطعة جديا قبل عملية الفك فور ذلك يتم العمل على تصوير القطعة من كل جانب حتى يتم التقاط كل الأجزاء ليتم تركيبها على هذا الشكل عند اعادة التركيب بعدها القيام بالتخلص من قطع الملابس او المفروشات ويتم استخدام مفكات مخصصة حتى يتم فك كل الاجزاء وبعدها حفظ الاجزاء لدي احد الفنيين ويليها عملية النقل .

مصطفى شعبان said...

شركة البيت السعودي من افضل الشركات فى مدينة الطائف التى تقدم جميع الخدمات المنزلية باقل الاسعار
ومن الخدمات المنزلية التى يقدمها البيت السعودي ما يلى
شركة نقل عفش بالطائف
يقدم فرع الشركة بمنطقة الطائف بتقديم خدمات النقل للعفش من خلال توفير إمتيازات عديدة منها
توفير مجموعة من النجارين المتخصصين في فك وتركيب الأثاثات وبصورة سريعة جدا ومع ضمان سلامة القطع المراد نقلها .
كما توفر الشركة مجموعة من الأوناش الكبيرة والصغيرة التى يتم تثبيتها علي أسطح العقارات ويتم من خلالها رفع الأثاث المنزلي المراد تنزيل قطع منه، أو إنزال بعضها وذلك بصورة أمنة وحتى تتم العملية دون تلفيات.
توفر الشركة خاصية تغليف الأثاث وذلك حتى لا يتعرض للعوامل المختلفة التى قد تؤذيه أثناء نقلة.
شركة نقل اثاث بالطائف توفر أفرع الشركة بمنطقه الطائف خدمات مميزة في نقل الأثاث، حيث توفر لك الشركة إمكانية تخزين القطع المراد نقلها من خلال تغليفها بصورة جيده وإرسالها للمخازن والتي تتميز بأنها نظيفة جدا.
فالشركة تحرص على التغليف الجيد والمحكم ثم تخزينها بصورة سليمة حيث تتميز المخازن خاصتهم بعدم تسلل الرطوبة للداخل، كما أن الشركة تحرص على رش المخازن بشكل دوري وذلك لمنع دخول أي حشرات داخل الأخشاب ؛ فهناك بعض المخازن التى تنقل إليك عدوي الخشب المصاب .
كما توفر الشركة عنصر الأمان فإذا حدث أي خلل أو ضرر تقوم الشركة بتعويضك مباشرة دون حدوث مفاوضات وخلافه فهي من قوانين الشركة المسلم بها.
شركة تنظيف بالطائف
فرع الشركة بالطائف يقدم خدمة التنظيف من خلال توفير منظفات عالية الفاعلية مصرح بها من قبل وزارة الصحة حيث تتميز بالأمان علي جميع الأفراد المقيمين في المكان.
توفر الشركة الأجهزة الخاصة بتنظيف الزجاج والبلاط والرخام.
كما توفر شركة تنظيف بالبخار بالطائف أجهزة البخار المستخدمة في عملية التنظيف الخاصة بالموكيتات والسجاد والمجالس وكذلك أزاله البقع الصعبة التي لا يمكن إزالتها بسهولة.
توفر الشركة خدمة تنظيف الشقق والفلل وخلافها وعلي وجه السرعة وعلي مستوي عالي من الدقة و التنظيم.
شركة مكافحة حشرات بالطائف
تقدم الشركة بالطائف خدمة مكافحة الحشرات لما لها من ضرر كبير علي الصحة العامة وتوفر بعض النصائح لتجنب انتشار الحشرات بالمنزل ومنها:_
أولا يجب الحفاظ على المنزل نظيف بشكل دائم من خلال إزالة جميع الرواسب
ثانيا التهوية المستمرة للمنزل لمنع تكون العفن من الرطوبة وكذلك لمنع انتشار الحشرات.
ثالثا عدم تربية الحيوانات الأليفة في المناطق المغلقة وذلك لمنع انتشار الأمراض بين السكان وكذلك الحشرات.
رابعا عدم ترك فضلات طعام مكشوفة حتي لا تتكون بيئة مناسبة للحشرات.
خامسا عدم ترك أماكن غير مرتبة حتى لا يختفي بداخلها الفئران وخلافها.
سادسا سد جميع الثقوب الموجوده بالجدران وذلك لمنع دخول الحشرات من الخارج.
سابعا التخلص من القمامة بشكل يومي ومستمر وذلك حتى لا تنتشر الحشرات .
شركة رش مبيدات بالطائف
تتميز مبيدات الشركة بالطائف بأنها تحمل تصريح من وزارة الصحة السعودية وذلك يؤكد سلامتها علي السكان.
كما تقوم الشركة برش المنزل أو المكان المصاب بعد إزالة جميع الرواسب والأتربة من المكان.
ثم يتم التنظيف الكامل للمكان بعد التأكد من القضاء على جميع الحشرات الموجودة.
ثم يتم زرع عجينه بمختلف الأركان للقضاء التام علي عودة الحشرات.
توفر الشركة الكثير من أنواع المبيدات التي تتماشي مع مختلف أنواع الحشرات، حيث أن هناك أنواع ليس من السهل أبادتها بالطرق المنزلية العادية.
شركة عزل اسطح بالطائف
تقدم الشركة بالطائف خدمة عزل الأسطح وذلك ضد الأمطار وكذلك الحرارة وتوفر أعلي طرق العزل وأفضل المواد التي تستخدم في عملية العزل.
كما تقوم بتحديد المادة العازلة من خلال معاينة السطح المراد عزله

مصطفى شعبان said...

شركة تنظيف كنب بالبخار بجدة
المقاعد العربية او المقاعد الأوربية والتي تعرف بالكنب من أكثر الأشياء التي يجب الحفاظ على نظافتها حيث أنها أن تعرضت إلى التلف الكبير لا يمكن استخدامها ويضطر صاحب المكان إلى إعادة صيانتها من خلال ورش التنجيد او إلقائها في سلال المهملات في الشوارع وعليه يتكلف الكثير من الأموال بسبب الإهمال حيث أن أي قطعة كنب من الممكن أن تعمر إلى عشرات السنوات وتظهر كأنها جديدة ولا يتواجد بها أي خدش أو مظهر غير لائق وذلك ما تحافظ عليه شركة تنظيف بالبخار بجدة فنحن نعمل على :-
• مراعاة كل التقنيات عند تنظيف الكنب بداية من ملاحظة نوعية النسيج المصنوع من الكنب .
• يتم الاطلاع على التعليمات الخاصة بصناعة الكنب .
• يتم اختبار مواد تنظيف الكنب .
• لا يمكن أن يتم غسيل الكنب بالطرق العادية حتى لا تتكون المياه في طبقة الاسفنج المضغوط .
• يتم استخدام التجفيف بعد عملية التنظيف مباشرة حتى لا يكون هناك أي رذاذ للمياه.
• يتم استخدام التنظيف الجاف مع بعض عمليات تنظيف الكنب .

مصطفى شعبان said...

تقوم شركة تنظيف بخميس مشيط بكافة أنواع التنظيف الشاملة، حيث يمكن من خلال الشركة تنظيف شقتك من سجاد وكنب ومجالس، مهما كان نوع الديكور والأثاث حيث أن لديها فنيين مهرة ومدربين على كافة أنواع التنظيف، كما يراعوا الدقة في الأداء والسرعة في التنفيذ، لديهم أدوات يستخدمونها تسمح لهم بالوصول لأصعب الأماكن الموجودة في المنزل وتنظيفها بشكل جيد،كما يمكنهم التخلص من البقع الموجودة بشكل جيد من خلال استخدام تقنيات معينة مع مساحيق مناسبة لها فاعلية في إزالة أصعب البقع، حتى تحصل على المجالس نظيفة ومعقمة ورائحتها جميلة، كما تحرص شركة تنظيف بابها على ظهور منزلك أو فلتك أو قصرك بشكل جميل عند وجود زوار في منزلك، حيث أن لديها عمال ومتخصصون في تنظيف المجالس بمختلف أنواعها، تعمل على تنظيف المكان كله والوصول إلى أضيق الأماكن والأركان الموجودة، حرصًا منها على الدقة في التنظيف، حيث أن هذا المكان المخصص لاستقبال الأهل والأقارب وكذلك الزوار، فلابد من ظهوره في أحسن صورة.